الرئيسية  >  أنت وصحتك  >  لا ترتكبي هذه الاخطاء بعد الآن خلال الدورة الشهرية !

لا ترتكبي هذه الاخطاء بعد الآن خلال الدورة الشهرية !

تعتبر الدورة الشهرية من أكثر الأمور التي تؤثر على صحتنا إيجاباً أو سلباً وذلك من خلال الطريقة التي نتعامل بها مع جسمنا. أما وقد دعت البحوث التي أجريت مؤخرا إلى التشكيك في سلامة بعض الفوط الصحية أو حتى في بعض العادات اليومية … اليك بعض الاخطاء المضرّة التي نرتكبها خلال فترة الدورة الشهرية:

تناول مسكنات الألم

على الرغم من كونها سهلة وفعالة للقضاء على آلام الطمث والتشنج إلّا ان الإفراط في الأدوية المضادة للألم مثل ايبوبروفين (أدفيل، ميدول، موترين)، نابروكسين (أليف)، واسيتامينوفين (تايلينول) يمكن أن يسبب المزيد من المشاكل. الأدوية المضادة للالتهابات مثل ايبوبروفين ونابروكسين يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بنوبة قلبية مفاجئة أو السكتة الدماغية دون سابق إنذار. كما أنها يمكن أن تسبب القرحة أو النزيف في المعدة والأمعاء، أو حتى تلف البكتيريا المفيدة في الأمعاء. الاستخدام المتكرر لأدوية الألم يمكن أن يتلف الكليتين والكبد.

ولكن هذا لا يعني أنه عليك المعاناة لذا يمكنك زيادة تناول كمية المغنيسيوم، والكالسيوم، وفيتامين B6 للمساعدة في إيقاف التشنج.

استخدام المنتجات المعطرة

لا أحد يتقبّل الرائحة الكريهة، ولكن ينبغي تجنب المنتجات المعطّرة التي يمكن أن تهيّج البشرة، وتسبّب الالتهابات البكتيرية أو الخميرة من تلك المواد الكيميائية الضارة. ان هذه الفوط المعطّرة مشبّعة بالمواد الكيميائية الاصطناعية مثل الفثالات، البارابين، والمواد الكيميائية المسببة للسرطان مثل هيدروكسي الأنيسول.

الإستحمام

في حين الاستحمام قد يقضي على الرائحة لفترة قصيرة من الزمن، فإنه من المرجح أن يسبب مشاكل إضافية. ان الإستحمام أو غسل المنطقة الحسّاسة مرتبطة بالبكتيريا أو عدوى الخميرة، والالتهابات المهبلية عند الحوامل، والعدوى المنقولة جنسيا. ان منتجات الإستحمام اجمالاً  تحتوي على مواد كيميائية من العطور مثل البارابين، والأصباغ التي قد تسبب الطفح الجلدي والحساسية أو اضطراب الغدد الصماء. هذه المنتجات تؤثر على درجة الحموضة الطبيعية للمهبل وتزيل البكتيريا العادية المفيدة التي تساعد على حمايتك من العدوى.

من الطبيعي أن يكون هناك بعض الرائحة، وخصوصا خلال فترة الدورة الشهرية ولكن المهبل يقوم بتنظيف نفسه.

خلاصة القول، ان المهبل لا يحتاج ابداً الدوش أو الغسل بالماء والصابون. قومي فقط بتنظيف المنطقة حول المهبل بالماء الدافئ فقط.

كلمات مفتاحية

صحة
بقلم Sandy Barmo