الرئيسية  >  أنت وصحتك  >  هذا ما يحدث إذا تناولت العسل والقرفة كل يوم

هذا ما يحدث إذا تناولت العسل والقرفة كل يوم

استخدم الناس العسل والقرفة لعدة قرون، وهذه المنتجات شعبية جداً في الأيورفيدا والطب الصيني التقليدي. لا تنتهي صلاحية العسل أبداً، و للقرفة قيمة كبيرة منذ آلاف السنوات خصوصاً ان الإمبرطور كان الوحيد القادر على تقديمها كهدية. أمّا الآن فبإمكان كل شخص الحصول عليها والإستفادة من فوائدها.

ولكن ماذا عن فعالية خليط العسل والقرفة ؟

يمنع ظهور علامات الشيخوخة والتقدم بالسنّ

الجذور الحرة (الأكسدة) تساهم بأكسدة الأنسجة بشكل قويّ وتدمّر خلايا الجسم وهذا ما قد يؤدي إلى الشيخوخة المبكرة والأمراض. المواد المضادة للاكسدة تخلصك من  الجذور الحرة، وبالتالي تبطىء ظهور علامات الشيخوخة.

العسل يحتوي على الفينولات، والإنزيمات، وفلافونيدات والأحماض العضوية أي كل مضادات الأكسدة القوية. وقد أظهرت الدراسات أن العسل الأكثر قتامة، مثل عسل الحنطة السوداء، هو مصدر غني بهذه المركبات.

أمّا القرفة فتحتوي على مادة البوليفينول وهي أيضا من مضادات الأكسدة القوية. القرفة تتفوق على 26 نوعاً من التوابل والأعشاب الأخرى الغنية بمضادات الأكسدة بما في ذلك الثوم والزعتر.

تحسين وظائف القلب

خليط العسل والقرفة يساعد في الوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية التي تشير التقارير إلى أن السبب الأكثر شيوعا للوفاة في جميع أنحاء العالم.

العسل يزيد من تدفق الدم إلى القلب، وبالتالي ينظّف جدران الشرايين من الرواسب. كما أنه يحتوي على مضادات الأكسدة تمنع الجلطات الدموية التي غالبا ما تؤدي إلى النوبات القلبية والسكتات الدماغية.

ان القرفة تخفض الكوليسترول “الضار” وتزيد مستوى الكولسترول “الجيد” في أجسامنا.

أضيفي عدة ملاعق من القرفة إلى وعاء من العسل، واخلطيه جيّداً. تناوليه بانتظام على الفطور مع قطعة من الخبز.

يقضي على الإلتهابات

للعسل والقرفة تأثير مضاد الجراثيم، لذلك يمكنك استخدام هذا الخليط لعندما تصابين بالزكام وبالأمراض المعدية، مثل التهابات في الكلى أو المثانة.

العسل مضاد حيوي طبيعي وقد استخدم لفترة طويلة كمطهّر للجروح. أمّا القرفة فهو مضاد للجراثيم، ومضاد للالتهابات والفطريات.

كلمات مفتاحية

صحةنصائح
بقلم Sandy Barmo