الرئيسية  >  أنت وعائلتك  >  هل تتسبب المضادات الحيوية بالسمنة لأطفالكم؟

هل تتسبب المضادات الحيوية بالسمنة لأطفالكم؟

إن للأهل يد في التأثير سلباً على صحة أطفالهم في المستقبل وحتى تدهورها وإصابتها بالأمراض. وإذا كنتم تتساءلون كيف وما دخل الأهل في كل هذا الموضوع، فتعالوا نفكّر قليلاً!

فلنبدأ بالأكل غير الصحي، النظافة، الطبابة وإختيار الطبيب المناسب… وهذا الجزء الأهم الطبابة والطبيب المناسب، هل يذكركم بأمر ما؟

نعم هي “الصحة” أهم ما في حياة الطفل لأنها ترافقه بكل حالاته في مراحل عمره، مما يحعلنا نعدّ للعشرين وأحياناً للمئة قبل إعطاء أي دواء لطفلنا المريض. وهذا ما أكّدته دراسة حديثة للدكتور تشارلز بيلي، أستاذ مساعد في طب الأطفال السريري في مستشفى “فيلادلفيا” الأمريكية، مفادها  ان الاكثار من استخدام المضادات الحيوية لدى الاطفال قبل بلوغهم الثانية من العمر يزيد من خطر الاصابة بالبدانة في مراحل مبكرة من طفولتهم كما ولها تأثيرات سلبية عليهم.

وقد تمّ تحليل السجلات الصحية لنحو 65.000 طفل ممن زاروا العيادات الطبية من عام 2001 وحتى 2013،ومتابعتهم  من الولادة حتى بلوغهم الخامسة، ليتم قياس الطول والوزن ومراحل النمو.
واظهرت نتائج الدراسة ان 69% من الأطفال الذين تم إعطاؤهم مضادات حيوية قبل بلوغهم الثانية، كانوا أكثر عرضة بمعدل 2.3 للمعاناة من البدانة بالمقارنة بأقرانهم ممن تناولوا المضادات الحيوية بمعدلات أقل.
كما لوحظ أن الأطفال الذين يبلغون 4 أعوام، كانوا أكثر عرضة بنسبة 11% للإصابة بالبدانة مقارنة بأولئك الذين لم يتناولوا هذه المضادات الحيوية.

كلمات مفتاحية

سمنة الأطفالصحة
بقلم Sandy Barmo