الرئيسية  >  أنت وعائلتك  >  هل سبق وإرتكبت هذه الأخطاء مع طفلك بعد إنفصالك عن زوجك؟

هل سبق وإرتكبت هذه الأخطاء مع طفلك بعد إنفصالك عن زوجك؟

أدياننا، أهلنا، معلمينا والمجتمع … الكلّ يرفض فكرة “الطلاق” !

في بعض الحالات، للزواج غير الناجح تأثيرات كبيرة وسلبية على الاولاد .فنحن اليوم أمام  إرتفاع في  نسبة الطلاق خصوصاً في ظلّ  تسارع وتيرة الحياة .

لقد أصبح الطلاق حلّاً سريعاً وسهلاً يلجأ اليه الأزواج غير مدركين نتائج هذا القرار على الأولاد.

هل فكّروا ماذا سيحلّ بالأولاد الذين استيقظوا على واقع أليم الا وهو تشتت العائلة أي مصدر الأمان بالنسبة لهم؟ لم يخطىء أبداً من قال أن” الآباء يأكلون الحصرم والأبناء يضرصون” لهذا السبب على الأهل الإنتباه إلى كيفية التعامل مع أبنائهم في حال حصول الطلاق بهدف تفادي المشاكل المستقبلية.

1- طفلك ليس مرسالاً بينكما …

يحاول العديد من الأهل  التواصل من خلال أبنائهم ما يسبب لهم ضغوطاً نفسية لا مبرر لها. إذا كان لديك رسالة ما لزوجك السابق، إحرصي على إيصالها بنفسك إمّا بإرسالها عبر البريد الإلكتروني، الـ SMS أو حتى الإتصال.

2- طفلك ليس معالجك النفسي

يحبّ المراهقين السيطرة  لكن الطلاق يقلب حياتهم رأسا على عقب، ​​لذا لا تشاركي أولادك بمشاعر الغضب والحقد التي تشعرين بها بعد الطلاق بل حاولي إيجاد مساعدة من طبيب نفسي أو صديق لتخطي ما تمرّين به.

3- حاولي فهم طفلك

بقلم Sandy Barmo